قم للمعلم وفه .....


بصوت مرتفع: "وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته" هكذا رد علي تلاميذ الفصل التحية الصباحية، لم أكن أنتظر ردا بهذا الشكل، الكل يرقبك بنظراته البريئة وجوههم وابتساماتهم التي تعلو محياهم الصغير مشهد أعادني إلى أيام طفولتي عندما كنت مثلهم أجلس على الطاولة وعيناي لا تفارقان حركات الأستاذ بغية فهم الدرس وخوفا من عقابه أيضا، لا زلت أتذكرها يوما بيوم مر ما يزيد عن الستة عشر سنة لكن لا شيء تغير نفس الوجوه ونفس البراءة ونفس الأخطاء ونفس التصرفات لكن اليوم أدخل حجرة القسم بصفتي معلما لا متعلما.
قدمتني الأستاذة إليهم وكان ردهم:" تشرفنا بمعرفتك يا أستاذ" بصوت مرتل كما كنا نفعل نحن أيضا عند دخول كل غريب إلى القسم.
وهذه صورة للقسم الذي ادرسه في آخر الحصة
لأول مرة في حياتي أقف بجانب السبورة لألقي الدرس كان إحساسا جميلا أن يكون وسط عملك في فئة لم تعرف بعد شيئا اسمه الحقد أو الكره، أطفال كل همهم أن أكون راضيا عنهم وكم يشعر احدهم بالفخر أمام زملائه عندما تنوه بإجابته، ينظر إليك وكأنك قدوته الثانية بعد والديه بل منهم من يعتبرك منقذه من العذاب الذي يعيشه في الخارج إذ لا يترددون في إعتراض سبيلك في الشارع من أجل مصافحتك.
عالم جميل وإحساس أجمل أن تكون صاحب رسالة والأجمل أيضا أن تربط علاقات مع تلامذتك وأطفال الحي، لم يسبق أن جربته لكن آن الأوان أن تجربوا أنتم أيضا وستكتشفون الكنز والصداقة التي لا توجد عند الكبار .
أسأل الله تعالى أن يوفقني لتأدية واجبي في تربية أشبال اليوم وأسود الغد.
آمييييييين 
 
  
 

12 التعليقات:

مغربية يقول...

سعيدة لسعادتك عزيز
شعور مميز جدا أن تعمل مع الأطفال
شخصيا جربته مرات عديدة
فكنت كل مرة أجدد طفولتي معهم :)
سلامووو

نسيم الفجر يقول...

اللهم آآمييين
ما شاء الله، ما أحلى البراءة
اللهم زد و بارك

محمد ملوك يقول...

التعليم رسالة قبل أن يكون مهمة
لكن أصحاب الحال يجعلون من المعلم والاستاذ والدكتور والمثقف مجرد متسول وهو الذي بيده مفتاح صناعة الأجيال
تحية ومودة

خالد أبجيك يقول...

وفقك الله، أخي عزيز، في مهمتك هاته، فهي ليست بالسهلة لانها امانة غالية، ومسؤولية كبيرة..

كنت هنا..

radouane mourai يقول...

Bonne continuation et bon courage

محمد الجرايحى يقول...

أخى الفاضل: عزيز
تأثرت كثيراً بكلماتك ومشاعرك
وأدعو الله أن تظل على مدى الأيام هذه المشاعر متوقدة
بداخلك ولاتنطفئ...
كن دائماً ثابتاً على المبدإ مهما واجهتك الحياة بأمواجها العاتية.

(هيبو) يقول...

اجيال المستقبل احرص على تعليمهم جيدا يا استاذ عزيز

مدونة عالم يونس يقول...

وفقك الله، أخي عزيز

اميرة الامل يقول...

جميل ان يحب الانسان ما يعمل, فتلك من اسرار سعادة الانسان في دنياه الراحة في العمل, اتمنى لك التوفيق.
كما اني متؤكدة ان تلاميدك محضوضين بك جدا, يكفي انك تعتز برسالتك .
تقبل مروري
دمت في رعاية الله

محمد يقول...

وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا .

مدونة رؤية يقول...

وفقك الله في اداء رسالة التي لايكن ان يعرف ثقلها وخطورتها الا من يؤديها
فأسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يعينك ويعين حميع اساذتتنا ومدرسينا على اداء مهمتهم

مدونة رؤية يقول...

وفقك الله في اداء رسالة التي لايكن ان يعرف ثقلها وخطورتها الا من يؤديها
فأسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يعينك ويعين حميع اساذتتنا ومدرسينا على اداء مهمتهم

إرسال تعليق

إن أصبت فمن الله -عز وجل-، وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان.

تزدان مواضيعي بردودكم وتفاعلاتكم..

فهي دافع للبذل والعطاء والاستمرار.

‎‎‎‎
مدونة عزيز © 2008 تصميم و تطوير: مدونة حسن