يوم وطني بدون هاتف نقال


بسم الله الرحمـــ ا ـــن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .
قرر آلاف المغاربة إغلاق هواتفهم النقالة يوم الأحد 30 ماي الجاري، احتجاجا على ما اعتبروه استغلالا من قبل شركات الاتصال في المغرب.
وقام المحتجون بإنشاء صفحة خاصة بالحدث على موقع الفايس بوك الاجتماعي، حيث التحق بها أكثر من 8 آلاف مشترك، لضم صوتهم لمؤسسي المجموعة.
واعتبر المشتركون بالمجموعة أن الدعوة ليوم وطني بدون هواتف نقالة خطوة أولى من أجل كفاح المستهلك ضد الاستغلال.
ويتخذ مستعملو الانترنت من هذا اليوم مناسبة للاحتجاج على أسعار المكالمات التي تبقى حسبهم أعلى من جميع البلدان العربية، وللتعبير عن رفضهم أن يكونوا البقرة الحلوب لشركات الاتصالات التي يطالبون منها أن تعامل زبائنها باحترام، وأن تكف عن تقديم العروض المزيفة، وتمكين المشترك من الاحتفاظ بنفس الرقم في حال رغبته تغيير المزود بالخدمة.
ولجأ مستعملوا الهاتف للإضراب بعد اقتناعهم أن وسائل الإعلام توجد تحت رحمة العقود الإشهارية لشركات الاتصالات، مما يدفعها لتجاهل الحديث عن مشكل الأسعار دون ضغط من المستهلك، الذي طالبوا الدولة بحمايته وحماية قواعد المنافسة.

5 التعليقات:

خواطر شابة يقول...

حسنا انا منظمة وسأجعل يوم 30 ماي يوما بدون هاتف لكن تعرف هناك العديدون ممن اصبحوا مستعبدين بهذا الهاتف لايستطيعون الاستغناء عنه ولو ليوم واحد حياتهم مواعيدهم ارتباطاتهم اعمالهم كل شئ مرتبط به فأمثال هؤلاء صعب انضمامهم ولو أرادوا
دمت بكل ود

جمال يقول...

اهلا اخي عزيز
تشكر على الموضوع وهدا رابط المجموعة على الفايسبوك
http://www.facebook.com/profile.php?id=100000776391210#!/group.php?gid=121887444510661&ref=ts

Marrokia يقول...

ها هو مطفي
وغدا نطفيه
ايلا بيتو
هههه

ملحوظة ؛ 3 أيام وأنا أحاول اضافة تعليق لمدونتك ، دون جدوى

عزيز يقول...

خواطر
يوم 30 ماي مناسبة باش نتهنا من كثرة الطلبات اللي والمصايب اللي كاتجي من التلفون

جمال
تشكر على الرابط الموضوع وصلني من صاحب المجموعة

مغربية
اعتقد انه تم حل المشكل الان راني بدلت القالب ومسحت داكشي اللي كان كيدير الصداع على سلامتي

عمر المغربي يقول...

الحملة غير ناجحة ولم يتم الاعداد لها بالجهود المطلوب و الدليل اني لم اسمع بها الا الأن و من مدونتك فقط

الجمعية او الجمع يجب له تأسيس و تنظيم و عمل مكثق والا سيبقى مجرد شعارات جوفاء

إرسال تعليق

إن أصبت فمن الله -عز وجل-، وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان.

تزدان مواضيعي بردودكم وتفاعلاتكم..

فهي دافع للبذل والعطاء والاستمرار.

‎‎‎‎
مدونة عزيز © 2008 تصميم و تطوير: مدونة حسن