العيد أعياد هذه السنة


عيد أضحى مبارك سعيد:
يوم الإثنين المقبل سيكون أول أيام عيد الأضحى بالمغرب الحبيب وإن شاء الله عيد مبارك سعيد على كل المسلمين في العالم ينعاد عليهم بالصحة والهناء وتحقيق المتمنيات، حتى وإن كان عيد هذا الزمان يختلف مذاقه وفرحه عن أعياد الطفولة وشقاوتها، فقد أصبح مجرد صلاة في الصباح ومصافحة بعض الأيادي وأكل وشواء لا غير.

قران حبيبي محمد :
أخيرا وبعد طول انتظار إحتفلنا بأخينا وحبيبنا محمد بعقد قرانه بزوجه المصون بديعة فرغم الأجواء الماطرة ودرجة الحرارة المنخفضة بمدينة تازة لم يتأخر أحد من الحضور من أجل مشاركته الفرح خصوصا وأن العريس راعى عطلة العيد لكي نتمكن من الحضورجميعا، كانت مناسبة للم الشمل مع الإخوة هناك، فطيبة العريس وأخلاقه يعرفها القاصي قبل الداني.
سير يا سي محمد الله يفرحك دنيا وآخرة ويعطيك ما تمنى، راك عزيز ( من المعزة وليس إسمي هههه).

مبروك النجاح:
هذا الموسم تميز أبضا بتفوق معظم الإخوة إن لم أقل الكل في مباريات ولوج مراكز تكوين الأساتذة وسلك الماستر، فهنيئا لكل من الإخوة صهيب وعثمان وأسامة ومحمد وسعيد وعزالدين و... واللائحة طويلة، وإن شاء الله يوفق الباقي في مباريات التوظيف المباشر.

كسوة مدونتي:
أما مدونتي الغالية فقد أوشكت على إنهاء اللمسات الأخيرة للقالب الجديد (قالب مدونة رشيد الأصلي) الذي سأركبه العام المقبل هههه بعد أن أنتهي من استئجار البيت الجديد ودفع واجب الكراء السنوي. رغم أن الرحيل من هذا البيت لن يكون سهلا فلا أحد ينسى حضنه الأول.

جهاز جديد:
بعد العيد مباشرة سأشتري بإذن المولى عز وجل حاسوبا جديدا لأكون بذلك في غنى عن البيت خصوصا وأنني لا أتواجد في البيت أكثر من ساعتين، للإشارة فبيع الحاسوب (...core2due/proc :3gb/disque dur :300gb) عرض تقدمه أسواق مرجان بثمن مناسب (5000درهم مغربي) ويمكن شراءه بالتقسيط بالنسبة للموظفين بدفع 500 درهم شهريا دون أي زيادة ربوية،علما أنني أبيع حاسوبا أفضل منه بكثير( في حوايج أخرين ههه) بثمن 1000درهم شكون يشري هههههه.

أشياء أخرى:
أريد أن أستشيركم في أمر(وخا منديش بريكم ههه) الصيف المقبل سأقف على عتبة ربع قرن منذ ظهور نسختي في هذا العالم، كثرت النصائح التي أستقبلها يوميا بعضها مطنب والآخر مزعج وأغلبها يقابل بالضحك، ما نصيحتكم أنتم ؟؟


أكمل قراءة الموضوع...

إنشتاين!!! باي باي مع السلامة



عشنا حتى سمعنا أن أذكى مخلوق بشري لحد الساعة (إنشتاين) أصبحت نظريته الكونية المعروفة بالنسبية شيئا متجاوزا لدى علماء هذا العصر الذين أجروا تجارب على جسيمات صغيرة نيوترينو والتي هي أصغر مكون للمادة (أصغر من بكثير من الإلكترون) وغير قابلة للتجزيئ ولا تحمل أي شحنة قد فاقت سرعتها سرعة الضوء بـجزء من أعشار الثانية، فحسب إنشتاين كل جسم ترتفع سرعته إلا وآلت كتلته إلى الصفر وهذا ما يقف حاجزا أمام الإنسان إن تمكن من تجاوز سرعة الضوء التي وإن فعلها فإنه سينقسم إلى أشلاء ولن يبقى على قيد الحياة كما أن العمل على تجاوز سرعة الضوء يتطلب شحنة طاقية كافية، باعتبار قانون النسبية، لكن النيوترينو تمكنت من تجاوز سرعة الضوء وحافظت على حالتها المادية بعد العملية وبدون أي طاقة محملة وبدون أي طاقة محملة مما يعني أن جزء كبير من نظرية إنشتاين ستصبح ملغية في القريب العاجل.
إنشتاين باي باي مع السلامة.
أكمل قراءة الموضوع...

أصبحت خالا


على أنينها استيقظ كل من في الدار، أدركنا معها أن ساعة الزحف المقدس نحو المستشفى قد حانت، طلبنا الإسعاف، الذي لم يتأخر كعادته هذه المرة، نقلت أختي إلى المستشفى برفقة أمي وخالتي بينما إلتحق البقية بمن فيهم أنا على متن السيارة فقد رفضوا أن تتحول سيارة الإسعاف إلى طاكسي صغير.
وصلنا إلى المستشفى متأخرين عن الإسعاف ببضع دقائق، الهدوء كان يخيم على كل شيء إلا من صراخ أختي وامرأة أخرى تستعد للولادة، صراخ أختي ذكرني بما تعانيه الأمهات من أجل وصول الأبناء إلى هذا العالم بسلامة ليتم رد الدين، عندما يكبرون، بالتضجر والتأفف من كل ما يصدر منهن.
الساعة تشير إلى الثالثة والنصف ولا صوت يعلو على صوت صراخ أختي وهمهمات هنا وهناك ترفع دعوات السلامة لها.
الساعة الثالثة وخمس وثلاثين دقيقة صراخ آخر ينضاف إلى قاعة الولادة، صبية حديثة العهد بهذا العالم قد وصلت لتوها، هنيهة وتخرج إحدى الممرضات لتبشرنا بالمولود الجديد، إنها صبية، لفرحة الجميع خرست ألسنتنا جميعا ولم نعرف كيف نرد على الممرضة هههه.
الآن وبتاريخ 2شوال 1432 الموافق لـ1 شتنبر 2011 على لاساعة 3.35 صباحا أصبحت أختي أما وأصبحت خالا.
صورتها بهاتفي دقائق بعد الولادة





أكمل قراءة الموضوع...


دخل طفل بعمر الـ 5 سنوات إلي الصيدلية و قال هذه جميع النقود التي أملك هل تكفي لشراء معجزة ؟؟.إنصعق الصيدلي لما سمع و سأل الطفل عن سبب هذا الطلب البريء فأجابه الطفل و قال : لأن الطبيب قال لي أن أمي لن تنجو إلا بمعجزة
اللهم اشف جميع أمهات المسلميين و اغمرهم بالعفو و العافية
يا رحيــــــــــ يا الله ــــــــــم

4:21 م /9 تعليق…


نسمات مطر في الصومال( نقلا عن هئية رصد).
الثوار على مشارف طرابلس لإنهاء الحلقة الأخيرة من مسلسل الزحف على مجنون ليبيا.
قبل قليل شاب مصري ينزع علم الصهاينة من فوق سفارتهم في الجيزة
اليوم هو التاسع عشر من رمضان وغدا بداية العشر الأواخر.
أهلا بكم في العشر الأواخر من شهر الإنتصارات.

1:42 ص /4 تعليق…

أين نحن من سواد؟؟؟


في مثل هذا الشهر الفضيل تمكنت عصابة (كما سماهم رسول الله صلى الله عليه وسلم) من  المسلمين من إعزاز شوكتهم آنذاك بانتصارهم على كفار قريش في غزوة بدر الكبرى، مثل هذا الحدث الإسلامي العظيم لا يستطيع إمام مسجدنا أن يستخلص منه ولو عبرة واحدة فهو يكتفي بسرد الأحداث كما هي دون زيادة أو نقصان كما يشهد له بحفظه لنفس المقطوعة (خطبة الجمعة) في مثل هذا الوقت من كل سنة، حتى أصبحنا نعرف مسبقا بخطبة الجمعة القادمة لأننا، من كثرة تكرار الخطب، أصبحنا نحفظ تسلسلها.
غزوة بدر كما يسميها السلف الصالح كانت الفيصل بين الحق والباطل وبين الكفر والإيمان، فبعدها أصبح يضرب للمسلمين حساب في الجزيرة العربية، لكن هذه المكانة لم تأتي من فراغ لولا تسلسل مجموعة من الدروس النبوية التي تلقاها تلامذة الرسول صلى الله عليه وسلم في الأكاديمية المحمدية من صبر وعزيمة وشكيمة وانضباط، هذا الإنضباط الذي تجلى بوضوح في صفوف المسلمين في غزوة بدرو الذين كانوا يمتثلون لأوامر قائدهم دون تردد، لكن أحدهم اسمه سواد رضي الله عنه خرق الصمت  واحتج على قائده صلى الله عليه وسلم عندما طلب منه وصل الصف مع أصحابه قائلا: لقد أوجعتني يارسول الله وأريد أن أقتص لنفسي منك. تلميذ لا زال في بداية تعلمه يريد أن يقتص من معلمه، طبعا لو حدث أمر كهذا في أي مدرسة لكان أدنى عقاب يلحق بالتلميذ هو الطرد واتهامه بالتمرد و....، لكن في المدرسة المحمدية هناك شي إسمه العدل، فلم يكن من المعلم الكبير صلى الله عليه وسلم إلا أن ناول العصا للصحابي سواد ورفع عن بطنه ليجلده تلميذه، وما هي إلا هنيهة حتى انهال سواد بالتقبيل على بطن معلمه صلى الله عليه وسلم فتعجب الصحابة وكذا رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي رد عليه قائلا: ما دفعك لفعل هذا؟؟ فأجاب: يارسول الله تدري ما نحن فيه الآن وإني مقبل على الجنة وأردت أن يكون آخر عهدي بالدنيا أن يمس جلدي جلدك. كل هذا العصيان والتمرد وطلب القصاص من أجل تقبيل جلد رسول الله فكيف بمثل هؤلاء لا يدافعون عنه صلى الله عليه وسلم بأرواحهم وكيف لا ينالون العزة والهيبة من الأعداء وقد كان حبهم لله وللرسول أكثر من حبهم لأنفسهم.
لولا الإلتزام بما تعلموه في المدرسة لما انتصروا على أعدائهم في ذلك الوقت أما نحن في زماننا هذا فقد ظللنا الطريق إلى المدرسة  بالرغم من أننا ولدنا بجوارها فالأحرى أن نراجع دروسنا تلي لم نتلقاها أصلا.




أكمل قراءة الموضوع...

‎‎‎‎
مدونة عزيز © 2008 تصميم و تطوير: مدونة حسن